26september newspaper

لهذا لا نستطيع إعادة الموقع

نعتذر لكل محبي ومتابعي صحيفة ٢٦ سبتمبر، لعدم تمكننا من إعادة الموقع، بسبب الشركة المزودة للخدمة yemennet والتي تقوم فعلياً بسرقة زبائنها .. حتى المؤسسات الرسمية والحكومية

حاولنا الاتصال بهم مراراً وتكراراً ولكن :

لاحياة لمن تنادي !

لا نستطيع إعادة الموقع للأسباب التالية :

نأسف لإضطرارنا لنشر هذا التوضيح.. الذي يسيء لوزارة المواصلات والقائمين عليها.. فالوزارة تشكل الرافد الثاني للإقتصاد بعد النفط والغاز.. ولكننا اضطررنا لذلك